تخطى إلى المحتوى
الزواج في المحكمة الجعفرية الكويت

الزواج في المحكمة الجعفرية الكويت

كيف يتم الزواج في المحكمة الجعفرية الكويت؟ ما هي شروطه وإجراءاته وكيف يتم توثيقه؟
تفاصيل هذه الإجابات والكثير من المعلومات الأخرى سيقدمها لكم أفضل محامي مختص بالأحوال الشخصية ضمن المكتب الأقوى في الكويت. شركة انعقاد للمحاماة للمحاماة والاستشارات القانونية.

هل تبحث عن أفضل محامي في الكويت لطلب استشارة قانونية احترافية؟ اضغط هنا للتواصل المباشر مع شركة انعقاد للمحاماة.

الزواج في المحكمة الجعفرية الكويت.

الزواج في المحكمة الجعفرية الكويت

أعطى القانون الكويتي جميع المسلمين الذين يتبعون المذهب الشيعي في الدولة. حرية الاحتكام في مختلف مسائل أحوالهم الشخصية ومنها الزواج والطلاق والحضانة والميراث وغيرها إلى المحاكم الجعفرية.

وذلك بموجب القانون رقم 124 لسنة 2019 المتعلق بالأحوال الشخصية الجعفرية الذي نظم مسألة الزواج تنظيمًا دقيقًا. وعمل على تفصيل جميع جوانبها بشكل لا يحمل معه اللبث أو اللغط.

وينشأ الزواج في المحاكم الجعفرية بداية بالخطبة، التي تعني طلب الزواج الذي يتقدم به الرجل إلى المرأة. والذي يشترط به الأمرين التاليين:

  • أن يكون الرجل والمرأة أو من ينوب عنهما متمتعًا بالأهلية.
  • عدم وجود موانع للزواج عند المرأة كالعدة أو غيرها.

أركان الزواج في المحاكم الجعفرية

حدد قانون الأحوال الشخصية الجعفرية أركان الزواج على النحو التالي:

  • الركن الأول: صيغة العقد

تقييم عقد الزواج في المحاكم الجعفرية يتم من خلال الإيجاب والقبول المحكيين الدالين عن إرادة طرفي العقد الكاملة.

أما إذا كان أحد طرفي العقد أخرسًا فيكتفى عندها بإشارة مفهومة منه تدل على رضاه بالزواج.

  • الركن الثاني: المتعاقدان (الزوجان)

يجب أن يتوافر في المتعاقدان ثلاثة أمور، هي:

    • البلوغ.
    • العقل والأهلية.
    • عدم الإجبار على الزواج، وهنا لا بد من التنويه إلى أن المادة الخامسة والعشرين من القانون بينت أنه: “لو عقد الزواج مكرهاً ثم تعقبه الرضا والإجازة، كان صحيحاً”.
  • الركن الثالث: المهر

وهو الصداق الذي تستحقه المرأة في عقد الزواج، ويشترط فيه:

    • أن يكون مما يصح تملكه.
    • أن يكون مُلكًا للزوج أو لمن بذله.
    • أن يكون محددًا بالجملة من حيث الصفة أو العدد أو المقدار أو الحقيقة بشكل لا يحمل اللبث.

تحريم الزواج

حصرت المادة 71 من قانون الأحوال الشخصية الجعفرية أسباب تحريم زواج الرجل بالمرأة بأحد الأمور التالية:

  • النسب.
  • الرضاع.
  • المصاهرة.
  • استيفاء العدد.
  • الكفر.
  • الاعتداد.

النفقة الزوجية

تجب النفقة للزوجة على زوجها بعد الزمان الفاصل بين العقد والزفاف، وهي حق ثابت لها حتى لو كانت مكتفية ماديًا كما أنها لا تلزم بتوفير أي شيء يتعلق بمستلزمات منزل الزوجية.

وتشمل النفقة كل ما تحتاج إليه الزوجة من طعام ومسكن وكسوة وخدم وغيرها من الاحتياجات بحسب العرف.

ويمكن للزوج في تقديم نفقة الزوجة أن يقوم بشراء أعيان المأكول أو أن يقدم لها قيمة ذلك بشكل يومي. أو شهري والأمر نفسه يطبق على الكسوة وغيرها.

وفي الحالة التي يثبت فيه الزوج إعساره تكون نفقة زوجته دينًا في ذمته لا يزول حتى تحول إعساره إلى يسر. وأداءه ما تراكم عليه من نفقة لزوجته.

ويحق للزوجة اللجوء إلى القاضي في حال امتناع الزوج عن النفقة رغم قدرته المادية الجيدة. وهنا يخيره القاضي بين الإنفاق أو الطلاق.

فإذا امتنع عن الخيارين يمكن للقاضي أن يطلق الزوجة طلقة بائنة بطلب منها وفقًا للمذهب الجعفري.

نشوز الزوجة

يسقط حق المرأة في النفقة في حال نشوزها الذي يتحقق بتمردها على الزوج من خلال منعه من حقوقه الشر. أو خروجها من المنزل دون رضاه أو بارتكابها ما ينفره عنها.

وحدد قانون الأحوال الشخصية الجعفري الحالات التي لا تعتبر فيها الزوجة ناشزاً، وهي إذا:

  • امتنعت عن الطبخ أو الغسل أو الكي أو غيره.
  • امتنعت عن الانتقال إلى مسكن الزوجية في حال كان زوجها غير أمين عليها.
  • امتنعت عن طاعة زوجها في أمر محرم شرعًا.
  • رفضت التحجب بارتداء العباءة أو غيرها ما يزيد عن تسترها الشرعي.
  • رفضت طلب زوجها بترك وظيفتها في حال كانت موظفة أثناء عقد الزواج وهو عالم بذلك.

نشوز الزوج

مثلما حدد القانون الحالات التي تعتبر فيها المرأة ناشزًا، فهو حدد كذلك حالات نشوز الزوج بالنقاط التالية:

  • إذا امتنع عن الإنفاق على زوجته ومنعها من حقوقها الشرعية.
  • إذا أساء لها أو أذاها أو ضربها.

إجراءات الزواج في المحكمة الجعفرية الكويت

وهي إجراءات الزواج التي يتبعها أتباع المذهب الشيعي في دولة الكويت في محاكم الأسرة الجعفرية. وذلك بحسب نصوص مواد قانون الأحوال الشخصية الجعفرية التي نظمت مسألة الزواج برمتها.

ولا تختلف هذه الإجراءات كثيرًا عن بقية الإجراءات المتبعة لدى المحاكم السنية داخل الكويت، حيث تتم على الشكل التالي:

  • حضور الزوج والزوجة وولي الأخيرة وشاهدين.
  • البطاقة الشخصية أو شهادة الجنسية بالنسبة للكويتيين.
  • البطاقة الشخصية أو جواز السفر بالنسبة للمقيمين.
  • إثبات الشخصية وكتاب اللجنة التنفيذية للمقيمين داخل الكويت بصورة غير قانونية.
  • تقديم حصر الورثة بالنسبة للزوجة إذا كانت أرملة.
  • كتاب التأمينات للزوج في حال كان طالبًا أو تاجرًا أو غير عامل.
  • حصر الوراثة في حال كان الولي متوفٍ.
  • شهادة الطلاق إذا كانت الزوجة مطلقة.
  • التوكيل الخاص.
  • إذن زواج إذا كان الزوج عسكريًا.

وهنا لا بد من التنويه إلى أن هذه الإجراءات تطبق كذلك في زواج الكويتي من اجنبية.

شروط إجراءات الزواج في المحكمة الجعفرية

  • أن يتم عقد الزواج بالإيجاب والقبول، وذلك بلفظ الزواج أو النكاح وأن يكونا بصيغة الماضي بقصد الإنشاء وباللغة العربية. وأن يكون بينهما موالاة واتصال.
  • بقاء أهلية المتعاقدين حتى إنهاء توثيق زواج بينهما.
  • أن يتم توثيق عقد الزواج بحضور شاهدين ذكرين مسلمين بالغين عاقلين.
  • يجوز التوكيل في الزواج من قبل الزوج أو الزوجة أو من قبل الطرفين بشرط ألا يتعدى الوكيل الصلاحيات الممنوحة له بالوكالة. سواء بموجب التوكيل العام في الكويت او التوكيل الخاص.
  • خلو عقد الزواج من شرط يخالف تعاليم القرآن الكريم وأحكام السنة النبوية الشريفة، أو يحل الحرام أو يحرم الحلال.
    ومن دون توافر هذه الشروط لا يمكن تصديق عقد الزواج الكويت في المحاكم الجعفرية.

كيفية الحصول على عقد الزواج الإلكتروني

حرصًا من وزارة العدل الكويتية على تسهيل عملية تصديق عقود الزواج، فإنها أتاحت خدمة حجز المواعيد للحصول على وثيقة الزواج بشكل إلكتروني عبر موقعها الرسمي.

ويمكن الحصول على هذه الخدمة باتباع الخطوات التالية:

  1. الدخول إلى الموقع الرسمي لوزارة العدل الكويتية.
  2. اختيار نظام حجز المواعيد.
  3. تسجيل الدخول.
  4. اختيار وزارة العدل.
  5. اختيار الخدمة المطلوبة.
  6. اختيار التاريخ المناسب.
  7. إرسال الطلب.

ولا بد من تصديق عقد الزواج لأنه:

    • يحافظ على حقوق الزوجين.
    • يوثق عقد الزواج في محكمة الأسرة.
    • يتم الزواج بشكل شرعي وقانوني.

الأسئلة الشائعة

بعد أن تطرقنا إلى إجراءات الزواج في المحكمة الجعفرية الكويت، نصل الآن إلى الإجابة عن أكثر الأسئلة شيوعًا حول موضوع مقالنا، وهي:

عن طريق حضور الزوج والزوجة ووليها وشاهدان إلى المحكمة الجعفرية، وإحضار بطاقاتهم المدنية أو الوكالة في حال عدم وجود أحد الزوجين. وإذا كانت المرأة مطلقة يجب إحضار شهادة الطلاق أما إذا كانت أرملة فيجب إحضار ورقة حصر ورثة.
لا يوجد فروقات جوهرية بين الزواج في المحكمة الجعفرية والزواج في المحكمة السنية في الكويت سوى أنه كل واحد منهما يتم في المحكمة التي يتبع الزوجين مذهبها.

بذلك نكون وصلنا إلى نهاية مقالنا عن الزواج في المحكمة الجعفرية الكويت الذي تحدثنا من خلاله عن إجراءاته وشروطه وطريقة توثيقه.

بالإضافة إلى الإضاءة على تفاصيله وفق قانون الأحوال الشخصية الجعفرية.

تواصلك مع شركة انعقاد للمحاماة والاستشارات القانونية يضمن لك الحصول على المساعدة المضمونة. التي يقدمها لك عبر أفضل المحامين المختصين بقضايا الأحوال الشخصية المختلفة من زواج وطلاق وحضانة وميراث وغيرها.

كما يمكنكم الاطلاع على قانون الاحوال الشخصية بالكويت. وبشكل خاص على القانون الكويتي الخاص بالزواج.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل مع محامي