تخطى إلى المحتوى
حقوق الزوجه بعد الطلاق للضرر في الكويت

حقوق الزوجه بعد الطلاق للضرر في الكويت

تعرَّف على كامل حقوق الزوجه بعد الطلاق للضرر في الكويت واكتشف الحالة التي تسقط فيها هذه الحقوق من خلال قراءة هذا المقال الذي سيقدم لك المعلومات والتفاصيل القانونية الأكثر دقة.

إذا كنت تبحث عن أفضل محامي كويتي مختص بقضايا الطلاق، اتصل مباشرة عبر الرقم 66557772، أو انقر هنا.

حقوق الزوجة بعد الطلاق للضرر في الكويت

حقوق الزوجه بعد الطلاق للضرر في الكويت

الطلاق للضرر في القانون الكويتي هو الطلاق الذي يحدث بالتفريق القضائي بين الزوجين حيث يحق لأي طرف منهما طلبه في حال تعرضه لضرر نفسي أو معنوي أو جسدي من الطرف الآخر بشكل يجعل استمرار الزوجية بينهما أمراً مستحيلاً.

وإذا كانت الزوجة هي التي طلبت الفرقة للضرر وثبت للمحكمة أن الزوج هو المسيء فعلاً، فإنها تلزمه بأداء جميع الحقوق المترتبة على الزواج والطلاق بحق الزوجة.

وذلك بحسب ما نصت وأكدت عليه المادة 130 من قانون رقم 51 لسنة 1984 في شأن الأحوال الشخصية.

وبناء عليه، فإن الزوجة بعد الطلاق للضرر تتمتع وتحتفظ بكامل الحقوق القانونية والشرعية التالية:

  • المهر ومؤخر الصداق.
  • نفقة العدة: تستحقها الزوجة لمدة ثلاثة أشهر بعد وقوع الطلاق للضرر، والتي تقدر بحسب الحالة المادية للزوج ودخله الشهري وأملاكه الخاصة والأوضاع المعيشية العامة في البلاد.
  • نفقة المتعة: تستحق الزوجة المطلقة للضرر نفقة متعة لمدة سنة واحدة تبدأ مباشرة بعد انتهاء نفقة العدة.
  • الجهاز ومتاع البيت الذي أحضرته الزوجة.
  • حضانة الأطفال: إذا كان للزوجة المطلقة أبناء من زوجها فإنها تحصل على حق حضانة الذكر حتى البلوغ والأنثى حتى زواجها والدخول بها في المذهب السني، أما في المذهب الجعفري فإن حضانة المطلقة للضرر لأبنائها ذكورًا كانوا أم إناثًا فتستمر حتى بلوغهم سن السابعة.
  • نفقة الحضانة: تشمل كل احتياجات نفقة المطلقة وأولادها الأساسية بالإضافة إلى المسكن.

وتسقط جميع الحقوق المالية للزوجة من مهر ومؤخر صداق ونفقة عدة ومتعة إذا ثبت أنها الطرف المسيء في العلاقة الزوجية كما وتلزم حينها برد ما قبضته من مهر للزوج بحسب قانون المطلقات الجديد.

الأسئلة الشائعة

بعد معرفة الحقوق التي تحتفظ بها الزوجة بعد الطلاق للضرر، نطرح الآن سؤالين متداولين حول موضوع مقالنا، هما:

تختلف نفقة الزوجة الشهرية بعد وقوع الطلاق للضرر بحسب ما يقدره القاضي ويراه مناسبًا بناء على عدة معطيات، أبرزها: حالة الزوج المادية، ومستوى دخله الشهري.
نعم يعتبر السكن واحد من حقوق الزوجة بعد الطلاق، حيث يلزم الزوج بتوفير مسكن لزوجته خلال فترة العدة، أما إذا كان للزوجة أبناء في عمر الحضانة فيلزم الزوج حينها بتأمين السكن المناسب حتى انتهاء فترة الحضانة.

الآن تكون وصلت عزيزي القارئ إلى ختام مقالنا الذي نأمل أن تكون حصلت فيه على كامل المعلومات المتعلقة حول حقوق الزوجه بعد الطلاق للضرر في الكويت والتي كفلها الشرع وضمنها القانون.

ونؤكد لك أن الاستعانة بمحامي الطلاق لدى شركة انعقاد للمحاماة والاستشارات القانونية تضمن لك الحصول على الخدمة القانونية الأكثر حرفية سواء كانت استشارة أم توكيل، فلا تتردد باختياره دون غيره عبر الاتصال على الرقم 66557772.

قد تبحث عن: اجراءات الطلاق في الكويت، وميعاد استئناف حكم الطلاق، وقد تحتاج إلى محامي قضايا الطلاق في الكويت ليساعدك في قضيتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل مع محامي